حقائق ومعلومات ربما لا يعرفها الجميع عن Tomb Raider وبطلتها لارا كروفت | Top 10

تحتفي سكوير انكس هذا العام بالذكرى السنوية لولادة واحدة من أشهر سلاسل الألعاب بالتاريخ وهي Tomb Raider فكما ذكرت بمقالة “أبرز مناسبات الذكرى السنوية بصناعة ألعاب الفيديو في نوفمبر 2021“، فإن أولى الألعاب التي عرفتنا على لارا كروفت صدرت قبل 25 عاماً في شهر نوفمبر 1996.

اسم لارا كروفت سرعان ما انتشر مثل النار بالهشيم وتوسعت شعبيتها خارج حدود الألعاب لتصل إلى الأفلام والكتب المصورة، لدرجة بات حتى من لم يلعب لعبة فيديو في حياته يعرف لارا، ولكن رغم ذلك فإن هذا لا يعني بأن كل المعجبين بها يعرفون كل شيء عنها.

google 2

سنستغل هذه المناسبة للحديث بمقالنا هذا من Top 10 | توب 10 عن بعض الحقائق والمعلومات التي ربما لا يعرفها الجميع عن سلسلة Tomb Raider وبطلتها لارا كروفت.

   

كادت أن تكون السلسلة من بطولة شخصية ذكورية

نعلم تماماً بأن مبتكر السلسلة استلهم الكثير من إنديانا جونز (والذي بدوره استلهمت شخصيته من شخصية العم ذهب) لذا ففي مرحلة التخطيط للمشروع بالعام 1994 كانت الشخصية الرئيسية في تومب رايدر رجلاً يلبس قبعة في يده سوط وليس فتاة، لكن توبي جارد لم يكن يرغب بأن تكون اللعبة مشابهة تماماً لإنديانا جونز ورغب بمنحها طابعاً مختلفاً.

ورأى توبي أن شخصية أنثى للعبة سوف تكون أفضل وأكثر تأثيراً، لكن جيرمي سميث أحد رؤساء شركة ايدوس لم يقتنع بهذه الفكرة وكان يبحث عن شي أكثر واقعية من وجهة نظره وقال بأن شخصية رجل تلائم أكثر طبيعة اللعبة. لكن في النهاية تم منح توبي الحرية الكاملة في تصميم الشخصية.

كان توبي مهووس بمغنية البوب السويدية نينيه تشيري وبدأ يستوحي شكل لارا منها وكذلك استلهم تصميم الشخصية من فتاة الكوميك بوكس (Tank Girl) تانك غيرل.

أصل البطلة لم يكن من بريطانيا واختيار الاسم من دليل الهاتف

بعد قرار تغيير بطل اللعب من رجل إلى فتاة جاء الوقت لاختيار أسمها وشخصيتها العامة، وقبل أن تسمى لارا كروفت بهذا الاسم، اقترح توبي جارد اسم لورا كروز وأن تكون فتاة قاسية من أمريكا الجنوبية، ولكن الإدارة رفضت ذلك وقالوا بأنهم يرغبون في أن تكون بريطانية وبالتالي يجب أن يتم اختيار اسماً أقرب للهجة البريطانية.

 وتم اختيار الاسم بطريقة غريبة ومضحكة فلقد قام أحد المطورين بالبحث عن أقرب اسم لنطق Laura Cruz في دليل الهاتف فوجد أن Lara Croft كان مناسباً.

ظهرت على أغلفة المجلات أكثر من أي عارضة أزياء

لارا قد تكون شخصية خيالية بعالم الألعاب، ولكن من الواضح أن صورتها تبيع الكثير. هذا لا ينعكس فقط في كمية الألعاب التي باعتها ألعاب السلسلة. ولكن كانت لارا مسؤولة أيضًا عن بيع المجلات.

فمن خلال إحصائية انتشرت بالعام 2016 قيل بأن لارا ظهرت على أغلفة أكثر من 1200 مجلة حول العالم أكثر من أي عارضة أزياء آنذاك. أي بمعدل غلافًا لمجلة واحدة كل شهر، لما يقرب من 20 عامًا.

إزالة ضفيرة شعر لارا في اللعبة الأولى

في أول جزء من العنوان الذي صدر في 1996 كان يفترض أن يكون لشخصية لارا ضفيرة شعر لكن تم حذفها من قبل المطور كونها سببت خللاً في أداء وإطارات اللعبة بسبب محدودية عتاد بلايستيشن آنذاك، في حين بقيت الضفيرة موجودة بالمقاطع السينمائية والعروض الترويجية. من ثم أعاد المطور تلك الضفيرة في الجزء التالي.

رفض سوني للمشروع في البداية ثم تتراجع

النسخة الأولية من لعبة تومب رايدر وعندما عرضها المطور على سوني قامت الأخيرة برفض المشروع وطالبت بالمزيد من الإضافات والتحسينات، وهنا جاءت شركة Eidos ومولت المشروع. بعدها تم تطوير اللعبة لصالح جهاز سيجا Saturn

من ثم تم عرض نسخة مطورة على سوني لتقبل بإصدار اللعبة على جهازها وللمفارقة فإن تومب رايدر كانت أحد أسباب تحقيق الجهاز النجاح الكبير وهذا دفع بسوني لتوقيع عقد حصرية لإصدار أجزاء السلسلة التالية على جهازها المنزلي.

خطأ تقني وراء تصميم مظهر الشخصية باللعبة الأولى

عندما كان توبي جارد يصمم شكل لارا كروفت بأول لعبة ارتكب خطأ تقني أدى إلى تكبير صدر لارا بنسبة 150% لكن باقي فريق العمل أعجب بالنتيجة النهائية وقرروا الإبقاء على مظهرها بهذا الشكل وعدم إصلاح الخطأ. لكن في الأجزاء التالية تم تعديل مظهر لارا العام وتقليل قياساتها.

عروض الزواج!

بالرغم من أنها شخصية غير حقيقية إلا أن لارا كروفت تلقت العديد من عروض الزواج كما صرحت بذلك موظفة في إيدوس ، تريشيا غراي في مقابلتها مع صحيفة نيويورك تايمز، فقالت بأن العشرات من مقترحات وعروض الزواج تلقتها لارا من رجال حقيقيين!

لارا الفنانة الصاعدة

بعيداً عن تمرسها وعملها في التنقيب عن الآثار فيبدو بأن لارا أرادت القيام بأشياء أخرى منها الغناء، فبعد أن تفجرت شعبيتها بشكل كبير في تسعينات القرن الماضي تم عمل أغنيتين بصوت الشخصية في 1990 وتم إطلاقهما في فرنسا إحداهما كان يدعى “Getting Naked” والثانية Sure is Pure.

دخول موسوعة جينيس وعدة تكريمات للشخصية

  • في عام 2006 حصلت لارا كروفت على نجمتها الخاصة في ممشى الألعاب بمدينة سان فرانسيسكو.
  • لارا كروفت تعتبر ثالث أكثر شخصية أيقونية في عالم الألعاب بعد سونيك وماريو الذي يحتل المركز الأول.
  • أكثر شخصية نسائية في ألعاب الفيديو نجاحاً. فهي بطلة لعبة الفيديو الأكثر مبيعًا في التاريخ متفوقة على صاحبة المركز الثاني وهي ساموس آران من سلسلة Metroid.
  • أكثر لعبة فيديو حققت نجاحاً بعد تحويلها إلى فيلم سينمائي.
  • أكثر شخصية بعالم الألعاب تتمتع بالتفاصيل في لعبة Tomb Raider Underworld.

عدد المضلعات في تصميم لارا كروفت

كما تعرفون كلما زاد عدد المضلعات كلما أصبح شكل الشخصية بالألعاب أكثر واقعية، ففي الجزء الأول من السلسلة تم صناعة الشخصية من 230 مضلع فقط لكن في 2013 أي في أول جزء من ثلاثية الريبوت وصل عدد المضلعات المستخدمة لتصميم لارا إلى 40 ألف مضلع.

هذه أبرز عشرة معلومات نقدمها لكم عن تلك السلسلة وبطلتها الشهيرة لارا كروفت، لا تنسوا أن تشاركوننا بالمزيد من الحقائق والمعلومات التي فاتنا ذكرها عن هذا العنوان.

The post حقائق ومعلومات ربما لا يعرفها الجميع عن Tomb Raider وبطلتها لارا كروفت | Top 10 appeared first on سعودي جيمر.

شارك هذه الصفحة عبر 👇

مصدر الخبر: https://saudigamer.com/tomb-raider-10-things-you-never-knew/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى